IMG-20211202-WA0007.jpg

03/12/2021

طالب «التعليم العالي» الاستعانة بمنتسبي الجمعية 

 

الحربي: إلغاء قانون الجمع بين الدراسة والعمل أصبح واجباً

 

كتب إبراهيم بسيوني

 

دعا نائب رئيس الجمعية الكويتية للدراسات العليا د. مشاري الحربي ديوان  الخدمة ووزارة التعليم العالي إلى إلغاء قانون الجمع بين الوظيفة والدراسة.

وقال الحربي في تصريح صحافي: إنه وبعد كسب الكثير من الطلبة القضايا المرفوعة لاستكمال دراساتهم الجامعية، فإنه ينبغي على ديوان الخدمة ووزارة التعليم العالي المبادرة بإلغاء قانون عدم الجمع بين الوظيفة والدراسة المجحف بحق الطلبة الكويتيين المجتهدين والراغبين في استكمال دراساتهم العليا الماجستير والدكتوراه.

وأضاف الحربي ان قرار عدم معادلة الشهادات العلمية للموظفين إلا لأصحاب الإجازات الدراسية هو أمر معيب، ولا يمكن حدوثه في أي بلد يرغب في التطوير والتقدم والنهوض بكوادره البشرية علميا وإداريا وفنيا وتقنيا، مشددا على ضرورة إلغاء  القرار الصادر من وزير التعليم العالي بشأن عدم معادلة الشهادات العلمية للطلبة الذين لم يحصلوا على موافقة دراسية، خصوصا بعد الكثير من الأحكام القضائية لصالح الطلبة.

وأكد الحربي على ضرورة تغيير شرط العمر للحصول على إجازة دراسية للراغبين في استكمال دراساتهم، على أن يتم رفع السن للحصول على إجازة  من 40 إلى  50 عاما.

واختتم الحربي مطالبا وزارة التعليم العالي الاستعانة بالخبرات بمنتسبي جمعية الدراسات العليا وكوادرها الأكاديمية ضمن خططها للارتقاء بجودة التعليم ومخرجات التعليم الجامعي، لافتا إلى أن الجمعية لديها الكثير من الأبحاث العلمية والخطط والمشاريع للنهوض بالمؤسسات التعليمية وفق أحدث النظم العالمية.