IMG-20220808-WA0017-removebg-preview.png

الدكتور بدر المطيري

08/08/2022

دعم من مؤسسة الكويت للتقدم العلمي والأمانة العامة للاوقاف

 

د. بدر المطيري: انطلاق المؤتمر الدولي الأول في التحول الرقمي بالجمعية الكويتية للدراسات العليا اكتوبر المقبل

 

أعلنت الجمعية الكويتية للدراسات العليا عن تنظم المؤتمر الدولي في مجال التحول الرقمي الأول بعنوان «وجهات نظر في الإدارة: أدلة من البلدان النامية (في ضوء التحول الرقمي)»، خلال الفترة من يومي 22/10/2022 إلى 23/10/2022 المقبلين وذلك بهدف تعزيز دور البحث العلمي في جميع المجالات والمساهمة في نشر الأبحاث في أفضل المجلات العلمية بالجامعات والمؤسسات الدولية.

وقال أمين سر الجمعية الكويتية للدراسات العليا المتحدث الرسمي باسم المؤتمر الدكتور بدر المطيري في تصريح صحافي ان المؤتمر يستهدف تعزيز دور الأبحاث العلمية ورفع من قيمتها وجودتها الأكاديمية في المؤسسات التعليمية والأكاديمية والجامعات وجميع مؤسسات الدولة، وذلك بهدف الوصول إلى مستوى متميز من الأبحاث العلمية في الكويت والارتقاء بمستوى الابحاث في المؤسسات والجامعات الدولية، وذلك تحت شعار «مستقبل أفضل للأبحاث العلمية».

وذكر المطيري ان نطاق المؤتمر سيركز على الادارة والأعمال، المحاسبة والعلوم المالية والمصرفية، التسويق والتجارة الالكترونية، الاقتصاد والادارة العامة، نظم المعلومات الادارية، حوكمة الشركات، التكنولوجيا المالية، الاستدامة، التكنولوجيا وريادة الاعمال والشركات الناشئة، تمكين المرأة، التعليم الالكتروني، إدارة وقيادة التعليم، وذلك للحاجة الملحّة في عصرنا لمواكبة المجتمعات المعرفية الذي يعتمد على ضروة تطوير الابحاث العلمية والارتقاء بها في جميع المجالات ورفع مستويات التعليم والمهارات.

واضاف ان المؤتمر تدعمه مؤسسة الكويت للتقدم العلمي والأمانة العامة لوزارة الاوقاف يتخلله محاضرات وحلقات نقاشية بحضور كوكبة من الخبراء واساتذة الجامعات العربية والدولية العريقة.

واوضح ان جمعية الدراسات العليا حققت خطوات متقدمة في مسيرتها وخطتها الاستراتيجية للنهوض بالتعليم في البلاد، ومساعدة حاملي الماجستير والدكتوراة في الارتقاء والتطوير الوظيفي والاكاديمي والمساهمة في الارتقاء بمستوى الابحاث العلمية لوضع مؤسسات التعليم في مصاف المؤسسات التعليمية المتميزة الدولية في جميع المجالات.

دعا المطيري المؤسسات التعليمية والأكاديمية وجامعة الكويت والهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب والجامعات الخاصة وجميع الهيئات والجهات الحكومية والأساتذة والأكاديميين والمهتمين للمشاركة في المؤتمر من أجل تطوير العمل في جميع المجالات بما فيها العمل الإداري والأكاديمي.